جولة سريعة في مسلسل دارك الألماني

0

دارك مسلسل من إنتاج نتفليكس. تخطى حدود المُتوقع وظل يلُفّ في الزمن حتى تركنا غير مصدقين أن كل هذا الإبداع قادم من بلد Deutschland وليس من هوليوود.

تصنيف المسلسل

المسلسل يقع تحت تصنيف الغموض والخيال العلمي، ويناقش موضوع السفر عبر الزمن حيث يبني حبكته الدرامية على حياة أربع عائلات وعلاقتهم فيما بينهمز.

حبكة درامية تتأرجح على الخط الفاصل بين الخيال والواقع حيث الزمن يدور ويدور بحلقات تتكرر فيها المآسي والأخطاء لأربع عوائل يربطها القدر

علاقة المسلسل بالفلسفة

المسلسل هو صورة استعراض عضلات للفلسفة الحديثة. و خصوصا الألمانية أو ألمانيا كعاصمة لها بفعل جملة المفكرين و الفلاسفة الذين رسموا نهضتها . وهذا ما يفسر لجوء نتفليكس إلى الطبيعة و الوسط الألمانيين من أجل إنتاج تحفتها التي لطالما حلمت بها .

مسلسل الخيال العلمي الأعظم الذي يمثل أقوى ما وصلت إليه السينيما في المجال …

أعتقد أن الكثير منكم قد تسنت له مشاهدة سلسة دارك الألمانية و أن معظم من شاهده منكم يراه فلسفة تجمع بين الماضي و الحاضر والمستقبل.

لكن دارك قد اخترق في الحقيقة آفاق الفيزياء ، فالمسلسل و في بحثي عن المصدر الذي اقتبس منه لم أجد له أي أثر.

لكن فكرته العامة وقاعدته مأخوذة من فيزيائي هو ألبرت آينشتاين و الذي يقول ” هناك علاقة غير مفهومة بين الماضي و الحاضر و المستقبل ” و هذه هي الفكرة التي انطلق بها المسلسل ما يثبت أنه مسلسل آينشتايني يعطي منظورا فرضيا لأفكار آينشتاين و نظرياته و خصوصا النظرية النسبية .

قصة المسلسل

يروي المسلسل قصة كهف في قرية “أيدن” الألمانية الصغيرة و الذي بدوره واقع تحت مصنع للطاقة النووية. و بمجرد دخول الأشخاص إلى هذا الكهف خروجهم من الجهة الأخرى المقابلة .

يكتشفون مباشرة و بعد سؤال المارة و ملاحظة غرابتهم و غرابة ملابسهم و بعض المعالم الأخرى بأنهم قد سافروا عبر الزمن إلى الماضي أو إلى المستقبلة ️ حسب الطريق التي أخذوها . الأمر الذي يحرض جميع المشاهدين على التساؤل : هل يمكننا السفر عبر الزمن ؟ ما علاقة ذلك بالوعي ؟ الحتمية ؟ القدر ؟ العلم ؟ الفيزياء ؟ الحرية و القدرة على تغيير أحداث من الماضي ؟
في أغلب الأحيان نجد أن العلم قد خاض بقوة في مواضيع السفر عبر الزمن .

و في الفيزياء يبرز آينشتاين كأكثر من سلط الضوء على الموضوع ، إنه النابغة الحقيقية لكل الأوقات وهو ألماني بطبيعة الحال . فكلنا نعرف هذا النابغة و كلنا نملك معرفة ببعض نظرياته و خصوصا النظرية النسبية .

لكن النظرة إلى النظرية تختلف مع اختلاف التعمق فيها . فالمتعمقون فيها تعمقا شديدا يدركون بأنها ثورة في الفيزياء أسدلت الستار على عصر جديد و طوت صفحة فيزياء نيوتن و غيرت الموازين تغييرا جوهريا ليُستخرج منها أحد أعظم إنتاجات الخيال العلمي في تاريخ السينما.

نجاح مسلسل دارك

وضع المسلسل نفسه بعيدا للغاية عن أي مسلسل خيال علمي شاهدناه .

واحتوى على ترابط مع السفر عبر الزمن أو اختفاء الأطفال أو الجريمة.

ترابط المشاهد ما بين الماضي والحاضر ثم المستقبل يجعله فريدا من نوعه، ستقول لنفسك لماذا شاهدته لكنك لن تتوقف عن مشاهدته مطلقا

قرية فيندن الألمانية الصغيرة ممتلئة بالأسرار والأكاذيب والعلاقات المشوهة والسفر عبر الزمن، طاقم العمل كان قويا للغاية والتمثيل بكل تأكيد كان مقنعا ومذهلا للغاية.

كل من ساهم في مشهد حتى وإن كان صغيرا فقد قدمه على أكمل وجه ، الجميع في دارك مترابط بشكل أو بأخر، هناك الكثير من المشاكل وجميعهم مترابطون فيها وماضيهم مع حاضرهم ومستقبلهم مترابط.

اختفاء “ميكيل” قادنا إلى “مادس” عمه المختفي منذ أن كان صغيرا. ومع الاختفاء نرى الكثير من الأحداث الغريبة، صوت غير مفهوم سنعرفه بعد ذلك والكثير من الحيوانات الميتة والأضواء اللامعة .

اللحظة الهامة حينما تحولت القضية في المسلسل من العلاقات الإنسانية والجريمة إلى الخيال العلمي. فبدلا من أن يكون السؤال الأكبر هو “أين ميكيل”؟ تحول إلى “ما زمن ميكيل”؟

الكاتب: أحمد لولي

Leave A Reply

Your email address will not be published.